14 مارس، 2018

ترتيب ونقل الاثاث

ترتيب ونقل الاثاث

تُعد من أضخم المشكلات التي تُواجه الأفراد الذّين يقومون بالانتقال من منزلٍ إلى آخر.

فلو قد كانت المفروشات حديثة وتمّ شراؤها خصّيصاً للبيت الحديث فلن يُواجه الشّخص مُشكلة في هذا.

ولكن لو قد كانت المفروشات ابتيعت للبيت السّابق، فقد يبقى بعض الصّعوبات في أسلوب ترتيبها في كلّ قاعة.

أكثر أهمية الموضوعات التي ننصح أن يجريها الشخص هي أن يكون مُنظّماً إلى أبعد الحدود.

عندما يحين توقيت الانتقال كي لا يجابه أية مشكلات.

وللمساعدة في اجتياز مسألة الانتقال بكلّ سكون سوف نقدّم بعض النّصائح النافعة.

اساليب ترتيب ونقل الاثاث

تخيُّل البيت الحديث أجود شيء يُمكن أن يقوم به الشخص هو أن يتخيّل شكل البيت الحديث.
وما هي أسلوب التّرتيب التي يريدها والمكان الذي سوف يوضع فيه الأثاث؟!
التفكير بتلك الطّريقة يٌوفّر العديد من الوقت. وهي احتمالية ممتازة كذلكً للتخلّص من الوضع الحرج والأغراض التي لا يتم استعمالها وتأخذُ حيزاً كبيراً في البيت. ويُعطى فكرةً جليةً عن الأثاث والأغراض التي يمكن حفظها واستخدامها في البيت الحديث، ولا بأس من رسم حجرة المعيشة مثلاً ووضع كل الأثاث، وذلك يُساعد بصرياً في مركز الحجرة، لهذا الإستراتيجية أكثر أهمية مدد مركز الأثاث. فهو يعطيك بصيرة جلية لاختيار مواضع الأثاث في المنزل ويُمكنك الاستعانة بطاقم مؤسسة نقل عفش بالمدينة المنورة في ذلك الشأن .

ترتيب ونقل الاثاث

من الهام تغليف الأثاث بورق واقي لكيلا يتعرّض للتّلف.لهذا ننصح الحيطة إلى أن نقل الكنب وطاولات السّفرة يكون بعد الدّهان وفرش السّجاد في البيت الحديث. لأنّ هذا سوف يوفّر العديد من الوقت والجهد، ولنقل أثاث الخشب، ومن الأمثل أن يتم تفكيكه ونقله ثمّ تركيبه في البيت وهذا من خلال الطاقم المختص في مؤسسة نقل عفش بالمدينة المنورة .

إنّ البدء بتنظيم الأثاث والأغراض في الحجرات من أصعب الموضوعات في عمليّة الانتقال. ولكن لتسهيل هذا يلزم البدء في القاعات الأقل استعمالاً، وتوضع كل المقاصد في صناديق مكتوب عليها اسم القاعة والمحتويات المتواجدة فيها. ولترتيب الملابس من الأجود استعمال الأكياس السّاحبة للهواء والتي تتسّع للكثير من الملابس والأغطية ولكنّها لا تأخذ حيّزاً كبيراً. ومن الهام أن يوضع جدولاً يبيّن الإجراءات التي يلزم القيام بها أثناء الأيّام التي تسبق الانتقال لعدم حدوث أية مشكلات غير محسوبة.

يتكبد العديد من الناس من خسارة الملفات والأوراق المهمّة في عمليّة الانتقال. لهذا ننصح أولاً نسخ جميع تلك الأوراق والاحتفاظ بالنّسخ في وعاءٍ خاص، والأوراق الأصليّة في وعاءٍ آخر، ومن الأجود أن توجد تلك الصّناديق مع الشّخص حتّى ينتهي من عمليّة الانتقال كلّها.

وللتقليل من الغايات التي لا يُستفاد منها، من الأجود التخلّص منها أولاً بأوّل وعدم ترك أية بلبلة في الحجرة أو خارج المنزل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *